ما هي أوقات التداول في سوق العملات؟

يبدأ أي متداول رحلته في عالم الفوركس بهذا السؤال الكبير عن أوقات التداول في سوق العملات!
في الحقيقة، إضافة إلى فرص الربح الكبيرة التي يوفرها سوق العملات، فإن أهم ما يميزه هو المرونة الكبيرة التي يتيحها في توقيت تحقيق هذه الأرباح من خلال تواصل أوقات التداول في سوق العملات.  حيث يعمل طوال اليوم ويوفر للمتداولين فرص يومية للتداول على مدار الساعة.

والسبب بسيط للغاية، لأن الكرة الأرضية تدور وتخلق جلسات ليلية ونهارية. حينما يهبط الليل في جزء من العالم وتغلق الأسواق، في المقابل تفتح الأسواق في الطرف الآخر من العالم وتبدأ التداول.

أوقات التداول في سوق العملات

توجد في سوق العملات أربع بورصات تداول رئيسية:
لندن (أكبر سوق للعملة في العالم)، سنغافورة، طوكيو، ونيويورك. وتعمل هذه الأسواق من يوم الاثنين إلى الجمعة على النحو التالي:

لندن: من 3 صباحًا إلى 12 مساءً بتوقيت شرق الولايات المتحدة

سنغافورة: من 3 مساءً إلى 12 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة

طوكيو: من 7 مساءً إلى 4 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة

نيويورك: من 8 صباحًا إلى 5 مساءً بتوقيت شرق الولايات المتحدة

يبدأ التداول يومياً بافتتاح بورصة سيدني. وأثناء تتبعك لأوقات التداول في سوق العملات فمن الطبيعي أن تجد أن هناك أكثر من بورصة مفتوحة في وقت واحد حول العالم. فهذا يخلق سبلاً متعددة للتداول حيث يتم ضخ العملة وفتح الصفقات في السوق مما يولّد التقلبات. وإذا كان هناك بورصتين أو أكثر تعملان بنفس أزواج العملات في وقت واحد، فإن هذا يزيد من عدد المتداولين النشطين وكمية أوامر البيع والشراء.

جلسات التداول الرئيسية في سوق العملات

هناك ثلاث جلسات تداول رئيسية في سوق العملات، وهي جلسة التداول الآسيوية وجلسة التداول الأوروبية وجلسة تداول أمريكا الشمالية.

جلسة التداول الآسيوية:
لا تواجه هذه الجلسة أحجام كبيرة من التقلبات، وتنشط عندما تفتح جلسة طوكيو في الساعة 20:00 مساءً بتوقيت شرق الولايات المتحدة ويبدأ المتداولون الكبار بفتح الصفقات. حيث يتم وضع الأوامر في الغالب على العملات الرئيسية في القارة الآسيوية مقابل الدولار الأمريكي والجنيه الإسترليني. والعملات الأكثر تداولاً في البورصات الآسيوية هي الين الياباني واليوان الصيني والدولار النيوزيلندي.

جلسة التداول الأوروبية:
تبدأ هذه الجلسة عملياً عندما تفتح بورصة لندن عند الساعة الثانية بتوقيت شرق الولايات المتحدة. وتشهد هذه الجلسة تقلبات كبيرة وأحجام صفقات ضخمة يقوم بفتحها المتداولون أو الشركات الكبرى. وتعتبر أزواج الدولار الأمريكي مقابل الجنيه الإسترليني واليورو من أكثر الأزواج تداولاً فيها، إلى جانب العملات الأوروبية الأخرى مثل الفرنك السويسري.

جلسة تداول أمريكا الشمالية:
تعتبر أهم جلسة في أوقات التداول في سوق العملات وتبدأ في الساعة الثامنة بتوقيت شرق الولايات المتحدة في بورصة نيويورك. تعد هذه الجلسة مهمة لعدة أسباب، أولها: أنه يتم الإعلان عن أغلب التقارير الاقتصادية والمالية العالمية خلال توقيت هذه الجلسة. ثانياً مستويات التقلب في الجلسات الأمريكية هي الأعلى مترافقة مع أكبر عدد من صفقات التداول، وكذلك لأن هذه الجلسات تتداخل مع الجلسات الأوروبية خلال فترات التداول النهاري. وأكثر العملات تداولًا في البورصات الأمريكية هي الدولار الأمريكي والجنيه الإسترليني.

ما هي أوقات التداول في سوق العملات؟

أفضل وقت للتداول هو عندما تكون هناك عمليات تداول نشطة مما يعني أن التقلبات في أسعار العملات عالية. بالتالي يختلف وقت هذا النشاط تبعاً لموقع المتداول. بالنسبة للمتداولين الآسيويين، فإن أفضل الأوقات هي عندما تكون بورصات طوكيو وسيدني ولندن مفتوحة وتكون الصفقات نشطة على الدولار الأمريكي والجنيه الإسترليني والين الياباني. أما  بالنسبة للمتداولين الأوروبيين والأمريكيين فهم محصورين في الغالب في مناطقهم الزمنية ويحصلون على أعلى الأرباح عندما تكون بورصتي لندن ونيويورك مفتوحتين، بما يسمح بالتداول بالدولار الأمريكي والجنيه الإسترليني. ونظرًا لأن معدل التقلب مرتفع في ساعات الذروة للتداول في بورصتي لندن ونيويورك، لذلك تعتبران الأكثر ربحية.  

وبطبيعة الحال، فإن السؤال المنطقي الذي يسأله كل متداول جديد أو خبير هو ما هو أسوأ وقت لتداول الفوركس؟ ومتى يزداد خطر الخسائر؟
في الحقيقة أن الخطر موجود دائماً، حيث يعتمد تداول الفوركس أكثر على الأخبار، والتي تؤثر بدورها على التقلبات، أكثر من اعتماده على المناطق الزمنية. لذلك من المهم أن يكون المتداولون متيقظين للأخبار و مترقبين لتوقيتها.

أما الآن، فقد حان الوقت لتستفيد من مرونة أوقات التداول في سوق العملات وتتعرّف على كيفية تأثير جلسات التداول على أزواج العملات. يمكنك تجربة ذلك على حساب تجريبي مجاني من AMarkets.